أعلنت المؤسسة الألمانية لزراعة الأعضاء (DSO) أن أكثر من 8 آلاف شخص مسجلون حالياً في قوائم الانتظار للحصول على أعضاء بديلة. وخلال إطلاق بوابة إلكترونية جديدة لتسجيل الراغبين في التبرع بأعضائهم، أشار وزير الصحة الاتحادي، كارل لاوترباخ، إلى أن النظام الحالي غير كافٍ لمعالجة مشكلة نقص المتبرعين. وأضاف بأن العدد الكبير من المنتظرين لن يتغير بشكل كبير حتى مع إنشاء سجل للتبرع بالأعضاء، مؤكدًا أن نظام "حل الاعتراض"، المعروف بالألمانية بـ "Widerspruchslösung"، هو الحل الأمثل. وفي هذا النظام، يُعتبر جميع الأشخاص في ألمانيا متبرعين بالأعضاء ما لم يعارضوا ذلك صراحةً. يجدر بالذكر أن هذا النظام لم يُطبق في ألمانيا حتى الآن، ولا يحدث التبرع إلا بموافقة صريحة من الشخص المعني. وكانت الولايات الفيدرالية قد دعت الحكومة الفيدرالية بالفعل في ديسمبر من العام الماضي إلى التأكد من إدراج نظام "حل الاعتراض" في قانون زرع الأعضاء.

أبريل 4, 2024

هل هناك حل لزيادة عدد المتبرعين بالأعضاء؟

أعلنت المؤسسة الألمانية لزراعة الأعضاء (DSO) أن أكثر من 8 آلاف شخص مسجلون حالياً في قوائم الانتظار للحصول على أعضاء بديلة. وخلال إطلاق بوابة إلكترونية جديدة لتسجيل الراغبين في التبرع بأعضائهم، أشار وزير الصحة الاتحادي، كارل لاوترباخ، إلى أن النظام الحالي غير كافٍ لمعالجة مشكلة نقص المتبرعين. وأضاف بأن العدد الكبير من المنتظرين لن يتغير بشكل كبير حتى مع إنشاء سجل للتبرع بالأعضاء، مؤكدًا أن نظام “حل الاعتراض”، المعروف بالألمانية بـ “Widerspruchslösung”، هو الحل الأمثل. وفي هذا النظام، يُعتبر جميع الأشخاص في ألمانيا متبرعين بالأعضاء ما لم يعارضوا ذلك صراحةً. يجدر بالذكر أن هذا النظام لم يُطبق في ألمانيا حتى الآن، ولا يحدث التبرع إلا بموافقة صريحة من الشخص المعني. وكانت الولايات الفيدرالية قد دعت الحكومة الفيدرالية بالفعل في ديسمبر من العام الماضي إلى التأكد من إدراج نظام “حل الاعتراض” في قانون زرع الأعضاء.